الأربعاء، 22 يونيو، 2016

سين وجيم, اغرب قرار جمهوري في حق "شروق" المتفوقة

مئات من القرارات الجمهورية اصدرها السيسي لتدعيم نظامه المستبد ، لكن اغربها على الإطلاق ما صدر قبل أيام خصيصا لفصل فتاة متفوقة من عملها إنتقاما من أبيها.. ونادرا ما تجد مرسوم صادر بغرض الانتقام من فرد بعينه.!
والحكاية من بدايتها ان السيسي أصدر قبل عدة أشهر قرار جمهوري يتيح له عزل رؤساء الأجهزة الرقابية بالدولة وهو ما اسماه الرأي العام بقانون عزل "هشام جنينة "!!فقد كان غرضه التخلص من رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات الذي تصدى بقوة للفساد في دولة يحكمها المفسدين!! وبالفعل تم عزله ولم يكتف الاستبداد السياسي بذلك بل قدمه إلى المحاكمة بتهمة ترويج شائعات والإساءة إلى النظام الحاكم!! ووقف الرجل شامخا في التحقيقات التي جرت ورفض الإنحناء للعاصفة أو الاعتذار وتقديم تنازلات ، فكان الانتقام هذه المرة في ابنته "شروق" وتعمل في النيابة الإدارية ، وشغلت منصبها عن جدارة واستحقاق ، فقد كانت من أوائل دفعتها بكلية حقوق عين شمس ، وحصلت على دراسات عليا من أمريكا ، وتقدمت لامتحان النيابة الإدارية دون أي واسطة أو كوسة، بل كانت مثل غيرها لدوجة أن رئيس النيابة الإدارية قام بتوجيه اللوم إلى أبيها لأنه لم يخبره بأن أبنته من المتسابقات وفوجئ بذلك تماما، وبدأت عملها واثارت اعجاب رؤسائها لنشاطها واجتهادها إلى أن فوجئ الجميع بقرار السيسي الفريد من نوعه الصادر بحقها ويهدف إلى عقابها بدلا من ترقيتها ومكافأتها..
وأقول لها: يا سيدتي لا تحزني.. غدا تشرق شمس الحرية على مصر ، وبإذن الله الظلم والظلمات إلى زوال. 

هناك تعليق واحد:

  1. قول الحق فضيلة وانت تحيد عن الحق بل وتدلس من اصدر القرار التفتيش القضائى والسيسي بموجب الدستور فقط يصدق عليه الكذب حرام يا عم الشيخ

    ردحذف