السبت، 2 يوليو، 2016

حواء بالدنيا- الوفد- إسلامنا الجميل ثورة اجتماعية

بمناسبة ليلة القدر التى هى أفضل من ألف شهر.. يعنى 83 سنة، أقول إن إسلامنا الجميل أحدث ثورة اجتماعية عظيمة عندما جاء إلى الدنيا، ووضع المرأة يؤكد ذلك، فالمتدين الذى يريد التقرب إلى الله بحق، عليه اعتزال شهوات الدنيا وعلى رأسها النساء والفلوس!! وكان هذا هو الفكر السائد حتى مجىء رسالة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، فتغيرت الأوضاع كلية ورأينا الزواج سنة مؤكدة بعدما كان مكروهًا، وكذلك شاهدنا العديد من المليونيرات أناسًا صالحين من صحابة النبى الكريم وموعودين بالجنة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق