الأحد، 9 أكتوبر، 2016

حواء بالدنيا, في وداع الصيف.. «البوركينى» يكسب!

هذا الصيف تميز بانتشار لباس البحر المسمي بـ «البوركينى» علي شواطئ أوروبا حتي ان بعض المدن الساحلية في فرنسا قررت منعه حفاظاً علي علمانية الدولة من وجهة نظرها فهو يشبه ما يسمي بالمايوه الشرعي عند المسلمين ويغطي كل أجزاء الجسم،  والمفاجأة التي أقدمها لحضرتك أن العديد من المحلات الأوروبية قررت التوسع في انتاجه وتخصص مواقع علي الانترنت لبيعه وذلك بعد صدور أحكام من القضاء لصالحه وأن منعه يتعارض مع الحرية الشخصية.
والجدير بالذكر أن البوركينى يتكون من كلمتين.. «بور» وهي اختصار للبرقع أو النقاب! والثاني «كيني» إشارة إلي المايوه «الباكيني» والجمع بينهما في كلمة واحدة يدخل في دنيا العجائب والمعروف أن من ابتكرته مصممة أزياء استرالية  من أصول لبنانية، ولقيت نجاحاً كبيراً وأصبحت من المليونيرات بفضل البوركينى.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق