الجمعة، 10 فبراير 2017

حواء بالدنيا -سوزان مبارك نظرة مختلفة

11 فبراير ذكرى انتصار الثورة المصرية الخالصة والإطاحة بالرئيس المخلوع حسنى مبارك، وفى يقينى أن أخطر ما فعلته زوجته سوزان مبارك نفوذها وتدخلها فى شئون الدولة ولكن كانت لها إيجابياتها أيضاً فى تشجيعها للثقافة من خلال القراءة للجميع وغير ذلك من المشروعات الثقافية، كما أنها كانت مع زوجها بعد حبسه ترعاه وتقف إلى جانبه ولم تفكر فى التخلى عنه، وهذا الأمر يحسب أيضاً لصالحها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق