الخميس، 13 أبريل 2017

حواء بالدنيا -نعم.. والدى دعا إلى التمرد على التقاليد!

اتهمنى شخص فى رسالة شديدة اللهجة بأن ما أكتبه عن البنات طبيعى لأننى فى النهاية ابن إحسان عبدالقدوس الذى دعا إلى تمرد النساء على التقاليد!! وأقول لهذا المتطاول إن أبى رحمه الله كان يعرف ربنا جيداً، وهو بالفعل دعا إلى التمرد على التقاليد وعقلية الرجل الشرقى التى تكبل المرأة بألف قيد وقيد وتنتافى مع إسلامنا الجميل الذى عمل على تحقيق المساواة بين آدم وحواء، ولم يجعلها خادمة عند حضرته كما يريد سى السيد!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق